ما جاء في سن رسول الله صلى الله عليه وسلم
ما جاء في سن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    |         |         |    

1- حدثنا أحمد بن منيع حدثنا روح بن عبادة حدثنا زكريا بن إسحاق حدثنا عمرو بن دينار عن ابن عبّاس قال: «مكث النّبيّ صلى الله عليه وسلم بمكة ثلاث عشرة سنة يوحى إليه وبالمدينة عشرا وتوفي وهو ابن ثلاث وستين».
2- حدثنا محمد بن بشّار حدثنا محمد بن جعفر عن شعبة عن أبي إسحاق عن عامر بن سعد عن جرير عن معاوية أنه سمعه يخطب قال: «مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ابن ثلاث وستين وأبو بكر وعمر، وأنا ابن ثلاث وستين».
3- حدثنا حسين بن مهدي البصري حدثنا عبد الرزاق عن ابن جريج عن الزهري عن عروة عن عائشة: «أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم مات وهو ابن ثلاث وستين سنة».
4- حدثنا أحمد بن منيع ويعقوب بن إبراهيم الدورقي قالا: حدثنا إسماعيل بن علية عن خالد الحذاء أنبأنا عمار مولى بني هاشم قال: «سمعت ابن عبّاس يقول: توفي رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وهو ابن خمس وستين».
5- حدثنا محمد بن بشّار ومحمد بن أبان قالا: حدثنا معاذ بن هشام حدثني أبي، عن قتادة عن الحسن عن دغفل بن حنظلة: «أنّ النّبيّ (صلى الله عليه وسلم) قبض وهو ابن خمس وستين». قال أبو عيسى ودغفل لا نعرف له سماعا من النبيّ صلى الله عليه وسلم وكان في زمن النبيّ صلى الله عليه وسلم رجلا.
6- حدثنا إسحاق بن موسى الأنصاري حدثنا معن حدثنا مالك بن أنس عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن أنس بن مالك أنه سمعه يقول: «كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ليس بالطويل البائن ولا بالقصير ولا بالأبيض الأمهق ولا بالآدم ولا بالجعد القطط ولا بالسّبط. بعثه الله تعالى على رأس أربعين سنة فأقام بمكة عشر سنين وبالمدينة عشر سنين وتوفاه الله على رأس ستين سنة وليس في رأسه ولحيته عشرون شعرة بيضاء».
حدثنا قتيبة بن سعيد عن مالك بن أنس عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن أنس بن مالك نحوه.


جميع النصوص